أطفالنا والتنمر ماذا يجب أن نعرفه ونفعله؟

أطفالنا-والتنمر-ماذا-يجب-أن-نعرفه-ونفعله؟

بقلم القس / أرنست نادي

التنمر هي ظاهرة قديمة لكنها ظهرت اليوم بأسم محدد وسط مجتمعنا. في هذه المقالة يقدم القس أرنست كل ما يهمك كخادم لتعرفه وتفعله إتجاه هذه الظاهرة.

في هذه المقالة ستجد:

ما هو التنمر؟

يعد التنمر هو عادة عدوانية تحدث بين الأطفال في سن المدرسة وتحدث بين الكبار في مكان العمل أيضا ويحدث التنمر في عدة أماكن مختلفة لاتتوقف على سن أو جنس حيث يقوم المتنمر بسلوك عدائي ناحية الشخص الأخر.

والتنمر هو أحد أشكال العنف الذي يمارسه طفل أو مجموعة من الأطفال ضد طفل أخر أو إزعاجه بطريقة متعمدة ومتكررة. وقد يأخذ التنمر أشكالًا متعددة كنشر الإشاعات، أو التهديد، أو مهاجمة الطفل المُتنمَّر عليه بدنيًا أو لفظيًا، أو عزل طفلٍ ما بقصد الإيذاء أو حركات وأفعال أخرى تحدث بشكل غير ملحوظ.

ما هي أسباب التنمر؟

يمكن القول أنه لا يولد الشخص متنمرًا ولكنه يتعرض لمجموعة من الظروف المحيطة تجعله يتحول إلى شخص متنمر واكتسابه هذه الصفة ومنها:

  1. عدم تقدير الذات.
  2. نقص الجانب الروحي.
  3. التعرض لظروف اجتماعية سيئة سواء ظروف مادية أو أسرية (عدم الاستقرار الأسري) و غيره.
  4. إعاقة مرضية أو ذهنية تجعله يمارس الأسلوب العدواني.
  5. التعرض للعنف الجسدي أو النفسي.
  6. ضعف المهارات الاجتماعية.
  7. المعيشة الثرية قد تُصيب الشخص بالكبرياء والاستعلاء على غيره وظنه أنه أفضل منهم.
  8. ممارسة العنصرية فى البيئة المحيطة بالشخص بكل اشكالها (اللون، الجنسية، الديانة، الشكل والمظهر، المستوى الاجتماعي).
  9. التعرض لحالة من التنمر في مرحلة من حياته فيعكس ما تعرض له.
  10.  الحرمان الاقتصادي أو العاطفي أو الاجتماعي لدى الشخص ما يدفعه للتنمر كحالة تعويضية.

أشكال التنمر

من الممكن أن يحدث التنمر في عدة أشكال وهم:

 
  1. التنمر اللفظي: وهي شكل من التنمر يكون في صورة سخرية واستهزاء وإيذاء بأبشع الكلمات والتعليقات غير المناسبة والتهديد.
  2. التنمر الجسدي: هو الإيذاء البدني الذي يكون في صورة عنف مثل الضرب أو الصفع على الوجه أو شد الشعر.
  3. التنمر العاطفي: ويكون في ممارسة الإحراج الدائم لشخص ما.
  4. التنمر الإلكتروني: نشر الصور المسيئة أو الشائعات المغرضة بهدف تشويه السمعة.

كما نجد أن التنمر ينقسم إلي فئتين وهما: 

  1. التنمر المباشر: هو أي فعل يؤذي الشخص بطريقة مباشرة مثل العنف والضرب والتحرش والصفع على الوجه.
  2. التنمر غير المباشر: وهذا نوع من التحرش يتمثل في نشر الشائعات عن شخص ما أو تهديده أو عزله أجتماعيا أو تهديد من حوله بعدم الأقتراب منه أو التنمر من جنسه أو لونه أو دينه. 

ما هي أنواع التنمر؟

توجد أنواع كثيرة للتنمر منها: 

  1. التنمر المدرسي.
  2. التنمر الأسري.
  3. التنمر على صعيد العمل.
  4. التنمر الإلكتروني.
  5. التنمر السياسي والإعلامي.
  6. التنمر الجسدي.
  7. التنمر اللفظي.

ما هو تأثير التنمر على الطفل؟

  1. ضعف الثقة بالنفس.
  2. وجود بعض الاضطرابات النفسية وتطورها لحالة من حالات الاكتئاب وبالتالي الوصول إلى الانتحار والرغبة في إيذاء الذات.
  3. يسبب التنمر عُزلة اجتماعية وميل الشخص الى الانطوائية وعدم المشاركة الاجتماعية.
  4. حدوث هجرة حيث يخضع الفرد إلى وسيلة للهروب من المتنمر.
  5. قد تؤدي إلى حالة خرق القيم والقوانين في المجتمع وارتكاب الجرائم.
  6. اضطراب النوم وانعدام الشهية عن الطعام.
  7. تكوين فكر عدواني يخلق منه شخصا متنمراً.
  8. تدهور السلوك العام للشخص.
  9. الحقوق المنتهكة بسبب التنمر.

الآثار المترتبة على المتنمرين بأصدقائهم

هناك مجموعة من التأثيرات على الشباب الذين يمارسون التنمر والتسلط على الآخرين، وهي كالتالي:

  1. الشعور بالبلطجة من كراهية المدرسة، والانفصال عنها، وتركها مبكرًا.
  2. يعملون على تدمير ممتلكات المدرسة.
  3. الانخراط في مشاجرات مستمرة.
  4.  ترتبط ظاهرة التنمر في سن العاشرة بزيادة خطر السرقة والسلوك العنيف، وفقًا لبحث فيكتوري حديث.

كيف نواجه التنمر؟

تعزيز الثقة بالنفس وتقدير الذات:

المشاركة بدورات تنمية بشرية وممارسة الرياضة والهوايات المفضلة ومعرفة كيفية التعامل مع التنمر بأسلوب إيجابي وتطوير كيانك وذاتك والتجاهل التام للمتنمر وعدم الاستماع له وعدم المبالاة بما يقوله أو يفعله.

الوعي الأسري:

  • التعامل الأمثل مع الأطفال.
  • المراقبة المستمرة لسلوكيات الأبناء.
  • عدم استخدام العنف الأسري بكل أنواعه سواء مع الزوجين أو مع الأطفال بعضهم البعض أو الوالدين مع أبنائهم.
  • توعية فكرهم والاستماع لهم.
  • بث شعور الأمان بهم و الاحتواء.
  • الوعي الإعلامي فيجب بث البرامج التعليمية والدينية والوثائقية الهادفة والبعد عن أي برامج وأفلام تحث على العنف.

الإجراءات القانونية:

يجب اتخاذ إجراءات قانونية حازمة لمن يتسبب في أي نوع من أنواع الأذى لأي إنسان. 

ما الذي يمكنني القيام به لو قام أحد بإيذائي؟

عندما يسألك الطفل ماذا أفعل.. أخبره بالأمور التالية التي يمكنه فعلها 

  1. إذا كانت الإساءة لفظية، لا تقم بالرد بإهانة مماثلة لأن الجدل معهم سيعطيهم القوة وسيؤدي إلى المزيد من المشاكل.
  2. إذا كان الإيذاء بدنيًا، يجب أن تبقى في أمان. قم بإيقافهم عن طريق الدفاع عن نفسك واطلب مساعدة شخص كبير.
  3.  تحدث مع شخص تثق به. أخبر والديك، أو مدرسك، أو شقيقك، أو أحد أصدقاءك. 
  4. اطلب المساعدة.

لماذا لا يتدخل الأطفال الذين يشهدون واقعة التنمر؟

تظهر الأبحاث أن أفضل تدخل يتم لوقف التنمر يكون من الأطفال الذين يشهدون الواقعة، وليس من الكبار، ولكن في معظم الحالات، لا يتدخل هؤلاء الشهود لأنهم:

  1. يعتقدون أن طفلً آخر سوف يتدخل.
  2. يخافون من تعرضهم للإيذاء أو أن يكونوا من غير المحبوبين.
  3. أن يكونوا من أصدقاء المعتدي (حتى لو كانوا لا يحبون ما يفعله).
  4. لا تربطهم صداقة بالطفل الذي يتعرض للتنمر.

ما الذي يمكنني القيام به لو رأيت أحدًا يتعرض للتنمر؟

إن رؤية شخص يتعرض للتنمر أو للإيذاء هو أمر صعب، وقد يكون أمرًا مخيفًا، ولا بأس إن كنت تشعر بالقلق أو الخوف من تقديم المساعدة، فهذا أمر طبيعي. ومع ذلك، هناك العديد من الأشياء التي يمكنك القيام بها، مثل: 

  1. تجنب مساندة المتنمر مهما كلفك الأمر، لا تتابع واقعة التنمر بصمت، لا تشارك بالضحك، لا تعلق أو تقوم بمشاركة اي مواد لها علاقة بالتنمر.
  2. إذهب إلى من يتعرض للتنمر والأذى وقف بجانبه واجعله يشعر أنه ليس بمفرده، حتى لو كنت تشعر أن ذلك لن يفيده كثيرًا، ولكن هذا يساعده في الدفاع عن نفسه والشعور بالدعم.
  3. لو قام أصدقاؤك بإيذاء أحد ما أو كانوا يخططون لذلك، تأكد من إبلاغهم أنك لن تشارك معهم. واسأل الشخص الذي يتعرض للأذى إذا كان في حاجة إلى المساندة، ويمكنك أن تذهب معه لإبلاغ المدرس أو أحد الكبار.
  4. لو تم استبعاد أحد زملائك بشكل متعمد، أو تركه دون أن يلعب معه أحد، ابدأ بالحديث معه، أو قم بدعوته للعب معك ومع أصدقائك.
  5. تأكد من أنك في أمان، ولا تدخل نفسك أو الآخرين في أمور ربما تكون خطيرة، واطلب النصح دائمًا.
  6. ليست مسؤوليتك حل المشكلة، لكن من الشجاعة أن تبلغ الشخص المسئول (حتى مع طلب عدم ذكر اسمك) حتى لا تزداد الأمور سوءًا ويتعرض أشخاص آخرون للضرر والأذى.

ماذا يقول الكتاب المقدس عن التنمر؟

 

  1. لا تُظهر انزعاجك أو غضبك: يريد المتنمر ان يرى انه حقق هدفه وحطَّم معنوياتك.‏ لكنه سيستسلم ان لم تقم بأي رد فعل.‏ يقول الكتاب المقدس:‏ «اَلْجَاهِلُ يُظْهِرُ كُلَّ غَيْظِهِ، وَالْحَكِيمُ يُسَكِّنُهُ أَخِيرًا» (أمثال ٢٩:‏١١‏)
  2. لا تردَّ بالمثل.‏ لن يحل الانتقام المشكلة بل يزيد الطين بلة.‏ فنصيحة الكتاب المقدس هي:‏ «لاَ تُجَازُوا أَحَدًا عَنْ شَرّ بِشَرّ» (رومية ١٢:‏١٧).
  3. لا تُدخل نفسك في المتاعب.‏ حاول قدر الامكان تجنب المتنمرين والظروف التي قد تتعرض فيها للتنمر «اَلذَّكِيُّ يُبْصِرُ الشَّرَّ فَيَتَوَارَى، وَالْحَمْقَى يَعْبُرُونَ فَيُعَاقَبُونَ» (أمثال ٢٢:‏٣‏).
  4. فاجئ المتنمر بجوابك.‏ يذكر الكتاب المقدس:‏ «اَلْجَوَابُ اللَّيِّنُ يَصْرِفُ الْغَضَبَ..» (أمثال ١٥:‏١).
Scroll to Top